منتدى بلدية مناعة

مرحبا بك عزيزي الزائر. المرجوا منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا. إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه

منتدى شامل

مرحبــــا بكم في منتـــــــدى الاتحاد الوطني للشبيبة الجزائرية مكتب مناعة**يســـر فريق منتدى الاتحاد الوطني للشبيبة الجزائرية مكتب مناعة دعوتكم الى التسجيل في المنتدى والمساهمــــة فيه بإعتباره منكم واليكم**طريقة التسجيل سهلة وواضحة ..اضغط على ايقونة التسجيل واملئ الإستمارة مع التأكد من صحة البريد الإلكتروني ..بعدها تأتيك رسالة في بريدك تشتمل على رابط لتفعيل الإشتراك ومن ثمّ يمكنك الدخول والمشاركة**سيتدعم المنتدى قريبا بجملة هامة من البرامج والمواضيع الحصرية والمميزة وهي حاليا قيد الإعداد والتنقيح من طرف فريق منتدى الاتحاد الوطني للشبيبة الجزائرية مكتب مناعة
تم اضافة مواضيع شعر لمعظم الشعراء العالميين والعرب وهي موسوعة شاملة من انتاج منتدى الاتحاد الوطني للشبيبة الجزائرية مكتب مناعة .. تجدونها في القسم الادبي وسيتم اضافة القصائد تباعا من طرف فريق منتدى الاتحاد الوطني للشبيبة الجزائرية مكتب مناعة

خطة عملية لتجديد الإيمان...والتقرب إلى الله تعالى

شاطر

sara5000

انثى
عدد الرسائل : 49
العمر : 41
العمل/الترفيه : comptable
المزاج : mizan
دعاء :
عارضة الطاقــــة :
50 / 10050 / 100

نقاط : 16426
تاريخ التسجيل : 28/10/2008

خطة عملية لتجديد الإيمان...والتقرب إلى الله تعالى

مُساهمة من طرف sara5000 في الأربعاء مارس 11, 2009 2:44 am


[size=16]كيف أتقرب ؟

قد أجاد الدكتور فتحي يكن في كتابه "العيادة الدعوية" ، ووضع لنا برنامجا جميلا للتقرب إلى الله تعالى ، أنقله هنا للفائدة منه. يقول حفظه الله :
هذا المشروع مقترحٌ كحدٍّ أدنى لكلِّ مسلمٍ ومسلمة ، يتضمَّن ثماني مهمَّات ، محدَّدة الوقت ، معلومة الثواب ، محقِّقةً الفائدة بإذن الله تعالى :

1- المهمَّة الأولى:

أداء اثني عشرة ركعةً نافلة "السنن الراتبة"، وهي:
اثنتان قبل الفجر
+ أربعٌ قبل الظهر واثنتان بعده
+ اثنتان بعد المغرب
+ اثنتان بعد العشاء.

الفائدة المرجوَّة: يبني الله للمداوم بيتاً في الجنَّة.
الدليل: قوله صلى الله عليه وسلم: "من صلَّى في يومٍ اثنتي عشرة سجدة، تطوُّعا، بني له بيتٌ في الجنَّة" (رواه مسلم).

2- المهمَّة الثانية:

صلاة ركعتين في الليل.

الفائدة المرجوَّة:
يستجاب الدعاء + يُغفَر الذنب + تُقضَى الحاجة.

الدليل: قوله صلى الله عليه وسلم: "يتنزَّل ربُّنا تبارك وتعالى كلَّ ليلةٍ إلى السماء الدنيا، حين يبقى ثلث الليل الآخر، يقول: من يدعوني فأستجيب له، من يسألني فأعطيه، من يستغفرني فأغفر له" (رواه البخاري).

3- المهمَّة الثالثة:

أداء صلاة الضحى ركعتين، أو أربعا، أو ثماني ركعات.

الفائدة المرجوَّة:
تؤدِّي صدقةً عن كلِّ مفصلٍ من مفاصل العظام.

الدليل: قوله صلى الله عليه وسلم: " يصبح على كلِّ سلامي من أحدكم صدقة، فكلُّ تسبيحه صدقة، وكلُّ تحميده صدقة، وكلُّ تهليله صدقة، وكلُّ تكبيرةٍ صدقة، وأمرٌ بالمعروف صدقة، ونهيٌ عن المنكر صدقة، ويجزئ من ذلك، ركعتان يركعهما من الضحى" (رواه مسلم، وروى البخاريُّ جزءاً منه) .

4- المهمَّة الرابعة:

قراءة سورة الملك.

الفائدة المرجوَّة: تنجي من عذاب القبر.
الدليل: قوله صلى الله عليه وسلم: "إنَّ سورةً من القرآن ثلاثون آية، شفعت لرجلٍ حتى غُفِر له، وهي "تبارك الذي بيده الملك"" رواه الترمذيُّ وأحمد، وقال الترمذيّ: هذا حديثٌ حسن.

5- المهمَّة الخامسة:

قول: "لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد، وهو على كلِّ شيءٍ قدير".

الفائدة المرجوَّة:
تعدل فكَّ عشر رقاب،
وتُكتَب مائة حسنة،
وتمحو مائة سيِّئة،
وتكون حرزاً من الشيطان.

الدليل: قوله صلى الله عليه وسلم: "من قال لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد، وهو على كلِّ شيءٍ قدير، في يومٍ مائة مرَّة، كانت له عدل عشر رقاب، وكتبت له مائة حسنة، ومحيت عنه مائة سيِّئة، وكانت له حرزاً من الشيطان يومه ذلك حتى يمسي، ولم يأت أحدٌ بأفضل ممَّا جاء به، إلا أحدٌ عمل أكثر من ذلك" (رواه مسلم).

6- المهمَّة السادسة:

الصلاة على النبيِّ محمَّدٍ صلى الله عليه وسلم مائة مرَّة.

الفائدة المرجوَّة:
براءةٌ من البخل، وصلاةٌ من الله.

الدليل: قوله صلى الله عليه وسلم: "فإنَّه من صلَّى عليَّ صلاةً صلَّى الله عليه بها عشرا" (رواه مسلم). وقوله : "البخيلُ الذي منْ ذُكِرت عنده فلم يصلِّ عليّ" (رواه الترمذيّ، وقال: هذا حديثٌ حسنٌ غريبٌ صحيح ).

7- المهمَّة السابعة:

قول: "سبحان الله وبحمده، سبحان الله العظيم" مائة مرَّة.

الفائدة المرجوَّة:
تُغرَس له في الجنَّة مائة نخلة.
الدليل: قوله صلى الله عليه وسلم: "من قال سبحان الله العظيم وبحمده غُرِست له نخلةٌ في الجنَّة"رواه الترمذيّ، وقال: حديثٌ حسنٌ غريب.

8- المهمَّة الثامنة:

قول: "أستغفر الله" مائة مرَّة.

الفائدة المرجوة:
يفرِّج الله كربه، ويوسِّع رزقه.
الدليل: قوله صلى الله عليه وسلم: "من لزم الاستغفار جعل الله له من كلِّ ضيقٍ مخرجا، ومن كلِّ همٍّ فرجا، ورَزَقه من حيث لا يحتسب"رواه أبو داود وابن ماجه والحاكم بسندٍ صحيح.

وأضيف إلى هذه المهام الثمانية، أربعة مهام أخرى :

9 ـ المهمة التاسعة:

قراءة ورد محدد من القرآن ، جزء أو حزب يوميا .

الفائدة المرجوة:
جني الحسنات ومضاعفتها ، وطمأنينة النفس .

الدليل:قوله صلى الله عليه وسلم : " من قرأ حرفا من كتاب الله فله به حسنة والحسنة بعشر أمثالها لا أقول ألم حرف ولكن ألف حرف ولام حرف وميم حرف" (رواه الترمذي ).

وقال تعالى : " الَّذِينَ آمَنُواْ وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُم بِذِكْرِ اللّهِ أَلاَ بِذِكْرِ اللّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ" (الرعد: 28 ) .

10 ـ المهمة العاشرة:

جلسة دعاء وتبتل إلى الله يوميا مهما كانت قصيرة .

الفائدة المرجوة:

زيادة القوة المعينة في النفس ، وتوطيد الصلة بمن يملك القوة والحول والطول ، ويكشف الكربات ، ويثبت على طريق الرشاد
الدليل: " أمن يجيب المضطر إذا دعاه ويكشف السوء " (النمل: 62 ).

وقوله سبحانه : "وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُواْ لِي وَلْيُؤْمِنُواْ بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ " (البقرة : 186) .

11 ـ المهمة الحادية عشر:

المحافظة يوميا على أذكار الصباح والمساء " المأثورات ".

الفائدة المرجوة:
زيادة تعميق المعاني المتضمنة في هذه الأذكار ، وترسيخها في النفس ، مرتين بشكل يومي ، حتى يتنعم بها القلب وبمعانيها الإيمانية .

الدليل :" فَاصْبِرْ إِنَّ وَعْدَ اللَّهِ حَقٌّ وَاسْتَغْفِرْ لِذَنبِكَ وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ بِالْعَشِيِّ وَالإبْكَارِ" (غافر:55) .

12 ـ المهمة الثانية عشر :

الممارسة اليومية للأخلاق مع الناس جميعا ، والتحبب للخلق ، وترك القعود .

الفائدة المرجوة:

تطبيق المعاني الإيمانية المكتسبة من الزاد الإيماني ، والشعور بالإيجابية في الإيمان والعيش به مع المؤمنين ، وليس مجرد ترديد أوراد وأذكار .

الدليل :" وَالْمُؤْمِنُونَ وَالْمُؤْمِنَاتُ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاء بَعْضٍ يَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَيُقِيمُونَ الصَّلاَةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَيُطِيعُونَ اللّهَ وَرَسُولَهُ أُوْلَـئِكَ سَيَرْحَمُهُمُ اللّهُ إِنَّ اللّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ "(التوبة :71).

و قال صلى الله عليه وسلم : " لا تحقرن من المعروف شيئاً ولو أن تلقى أخاك بوجه طلق" . رواه مسلم ،
وقال صلى الله عليه وسلم قال: " اتق الله حيثما كنت ، وأَتْبِعِ السَّيئةَ الحسنةَ تَمْحُها ، وخالقِ الناسَ بخُلُقٍ حسنٍ " (رواه الترمذي).

تلك اثنتي عشر مهمة إيمانية ، لو حرص عليها المسلم ، وداوم ، وأصر ، وثبت ، سيكون فيها الخير الكثير لصعوده الإيماني .


وبعد هذا الطواف أيها الاحبة أنصحكم بما يلي :

1. وازن بين انطلاقتك الذاتية التي سوف تسأل عنها يوم القيامة : "

وَكُلُّهُمْ آتِيهِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فَرْداً "(مريم :95 )،
وبين حرصك على تواجدك مع أخواتك في الله ، فالصحبة الصالحة وسيلة على الخير ، وهي خير ، ولكن دورك أنت في ذاتك هو الأولى ، فإن للصحبة آفات ذكرها ابن القيم رحمه الله في كتابه

الفوائد فقال :
الاجتماع بالإخوان قسمان :
- الاجتماع على مؤانسة الطبع و شغل الوقت .
- والاجتماع بهم على أسباب النجاة و التواصي بالحق والتواصي بالصبر ، فهذا من أعظم الغنيمة و أنفعها ،
و لكن فيه ثلاث آفات :
- إحداها : تزيّن بعضهم لبعض.
- الثانية : الكلام و الخلطة أكثر من الحاجة.
- أن يصير ذلك شهوة وعادة ينقطع بها عن المقصود .

و بالجملة فالاجتماع و الخلطة لقاح إما للنفس الأمارة، و إما للقلب والنفس المطمئنة، والنتيجة مستفادة من اللقاح فمن طاب لقاحه طابت ثمرته و هكذا الأرواح الطيبة لقاحها من الملك، و الخبيثة لقاحها من الشيطان، و قد جعل الله سبحانه بحكمته الطيبات للطيبين، والطيبين للطيبات، وعكس ذلك.


2. أنصحك بالالتزام بحلقة حفظ للقرآن الكريم ، وأن تعقدي العزم على المضي فيها، فإنها ستكون لك دافعا قويا ، وأنت في عمر يؤهلك لحفظ القرآن الكريم والإقبال عليه، وستجدي فائدة نصيحتي هذه بعد سنوات .


3. حدد لك برنامجا مكتوبا تعرفه أنت فقط ، وراقب نفسك فيه ، دونه في أوراقك ، وتابع نفسك بدقة وأريحية .


4. نصيحة أتركها بين يديك ؛ أن تلجئ للعبادة الأقرب إلي قلبه ؛ ليستنهض بها إيمانياته . فيسلك كل مسلم في طريقه الإيماني دروب الصعود والهبوط ؛ ولكنه يعرف في نفسه ميلا لإحدى الطاعات ، وعلينا أن نستثمر هذه اللذة في هذه الطاعة ؛ بحيث لو شعرنا بنقص أو تعب إيماني نلجأ سريعا لهذه العبادة التي نحب ، حتى يرجع للروح تألقها الإيماني من جديد ، فتنطلق راشدة بحول الله ، وقد عرف الصحابة في أنفسهم هذا الميل ، فهذا سيدنا عبد الله بن مسعود وجد لذته في القرآن ووجد أن الصوم يتعبه ويشغله عن القرآن فلا يصوم كثيرا .



5. لا تضيق على نفسك بكثرة الأعمال ، بل اجعل ضمن برنامجك أشياء مسلية تحبها ، فإن الصالحين دأبوا على الترويح على النفس، والخروج للحدائق والبحر وتنسم الهواء العليل ، وممارسة الرياضة ونحوها .

[size=7]اسلام اون لاين
[/size]
[/size]
avatar
ايمن

ذكر
عدد الرسائل : 139
العمر : 42
العمل/الترفيه : معلم
المزاج : متزن
دعاء :
عارضة الطاقــــة :
50 / 10050 / 100

نقاط : 16435
تاريخ التسجيل : 08/11/2008

رد: خطة عملية لتجديد الإيمان...والتقرب إلى الله تعالى

مُساهمة من طرف ايمن في الثلاثاء مارس 31, 2009 3:35 pm

مشكورة اختي فعلا رائع

    الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة أكتوبر 20, 2017 1:35 pm